منتديات الرؤية الاستراتيجية للتربية والتكوين

تربوية ثقافية اجتماعية ترفيهية


    إجراءات المدير لتدبير يوم الإضراب

    شاطر
    avatar
    Admin
    Admin

    المساهمات : 388
    تاريخ التسجيل : 03/05/2010

    إجراءات المدير لتدبير يوم الإضراب

    مُساهمة  Admin في الثلاثاء يوليو 06, 2010 3:29 pm


    إجراءات المدير لتدبير يوم الإضراب

    ممارسة الإضراب بالنسبة للموظفين المسموح لهم قانونيا بالانخراط فيه تستوجب التقيد بنظام الأخطار، أي أن الجهة الراغبة في خوض إضراب ما لأسباب مهنية أن تخطر الإدارة بذلك حتى تتمكن هذه الأخيرة من اتخاذ الاحتياطات اللازمة وأن يتم الإعلان المسبق عن الإضراب لتوضيح أسبابه ومدنه يتم تبليغه للجهات المعنية داخل أجل كافي ومعقول.
    إن مدير مؤسسة تعليمية من حقه، مثل كل أعضاء الهيأة التعليمة ممارسة حق الإضراب، غير أن مهمة مدير مؤسسة في حالة إضراب الأساتذة تقتضي تنظيم استقبال التلاميذ وحراستهم وبالتالي تنظيم يوم الإضراب.
    ينبغي على السادة الأساتذة المقررين للإضراب إشعار المدير بلائحتهم وفترة الإضراب، وذلك بغاية إشعار النيابة والأكاديمية وعائلات التلاميذ.

    في حالة إضراب جميع أساتذة المؤسسة
    في هذه الحالة يصبح استقبال التلاميذ غير ذي موضوع ويعلن المدير إغلاق المؤسسة بعد إشعار العائلات بعدم إرسال أبنائها إلى المؤسسة بمناسبة الإضراب.

    في حالة إضراب بعض الأساتذة فقط
    في هذه الحالة ينبغي للمدير تنظيم هذا اليوم ويحضر شخصيا حين فتح المؤسسة إلى إغلاقها، لأنه المسؤول عن المرافق.
    جرت العادة أن يمارس غير المضربين عملهم وفي المدرسة الابتدائية ويقوموا بحراسة التلاميذ، ويمكن للمدير توزيع تلاميذ الأساتذة المضربين على أقسام الأساتذة المشتغلين.

    الاتصال بالعائلات
    بهدف تجنب توترات لاحاجة إليها، تخبر الإدارة في أسرع وقت ممكن الأسر حركة الإضراب وتاريخه وفيها إذا كانت المدرسة ستكون مفتوحة في وجه التلاميذ أم ستتم إغلاقها.
    كما ينبغي إلصاق هذه المعلومات عند مدخل المؤسسة.

    مسؤولية المدير في حالة الإضراب
    مدير المؤسسة الابتدائية مسؤول عن استقبال التلاميذ وحراستهم حتى لو كان مضربا، وقد تتم مساءلته في حالة مشكل أو حادثة

    توزيع تلاميذ أستاذ في حالة تغيب


    إن التلاميذ عندما يلجون المؤسسة التعليمية حسب استعمال الزمن الخاص بهم يصبحون تحت مسؤوليتها، ولا يمكن بأي حال من الأحوال إخراجهم إلى الشارع بدعوى غياب معلمهم.
    فالمؤسسة التعليمية مسؤولية قانونيا عن التلميذ منذ التحاقه بها طبقا لجدول حصصه، وبالتالي فإن أي حادث يتعرض له خلال تلك الفترة يتحمل مسؤوليته من ثبت عليه الإخلال بواجبه وبالإجراءات القانونية، وكل رفض من طرف معلم لاستقبال تلاميذ تغيب معلمهم يدخل تحت طائلة الإخلال بالواجب.
    إن الموظف هو في وضعية نظامية إزاء الإدارة، وعندما تكون هناك مذكرات وزارية ونيابية في موضوع ما يكون ملزما بتطبيقها.

    حراسة التلاميذ

    إنه من مهام الإدارة التربوية للمؤسسات التعليمية حراسة التلاميذ وحثهم على النظام، كما يتعين عليها حراسة التلاميذ بقاعة المطالعة أو بحجرة الدرس عند غياب الأستاذ، وهذا يعني أن طرد التلميذ خارج المؤسسة أو القسم دون إجراءات قانونية مضبوطة يعتبر إخلالا بالواجبات المذكورة، كما أنه يمكن أن يضع الموظف المعني بالأمر تحت المسؤولية التأديبية أو الجنائية حسب الأحوال إذا ما حصل للتلميذ أي ضرر أو مكروه عند طرده خارج القسم أو المؤسسة، ويحدد القانون الجنائي وقانون الالتزامات والعقود العقوبات التي تترتب عن ذلك.

    المصدر: التضامن الجامعي

      الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء نوفمبر 21, 2017 1:57 pm